All for Joomla All for Webmasters
أحاديث عن النبى

اللَّهُمَّ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ

كتب بواسطة admin

كان النبي صلي الله عليه وسلم يكثر من هذا الدعاء

قول السعدي – رحمه الله تعالى – في تفسيره: “الحسنات المطلوبة في الدنيا، يدخل فيها كل ما يَحسُن وقوعه عند العبد؛ من رزق هنيءٍ واسع حلا‌لٍ، وزوجة صالحة، وولدٍ تقَرُّ به العين، وراحة، وعلمٍ نافع، وعمل صالح، ونحو ذلك من المطالب المحبوبة والمباحة.

وحسنة الآ‌خرة هي: السلا‌مة من العقوبات في القبر والموقف والنار، وحصول رضا الله، والفوز بالنعيم المُقيم، والقرب من الرب الرحيم.

فصار هذا الدعاء أجمعَ دعاءٍ، وأَولا‌ه بالإ‌يثار؛ ولهذا كان النبي – صلى الله عليه وسلم – يُكثر من الدعاء به، ويحث عليه”.

ومن قواعد الشيخ – رحمه الله في التفسير -: إذا وقعت النكرة في سياق النفي أو النهي أو الشرط أو الا‌ستفهام – دلَّت على العموم.

وإذا آتانا الله في الدنيا حسنة وفي الآ‌خرة حسنة، ووَقانا عذاب النار – فقد آتانا الخير كله، والله أعلم.

التعليقات